Photo by Angeliki Stamataki

حلم صافي : حوار مع صافيكا كياس

يتم تعريف وتوضيح الموضة دائمًا من قبل مصممي الملابس والأحذية والإكسسوارات. صافيكا كيس هي مصممة أزياء أفغانية صاعدة بأسلوبها الأفغاني الحساس. تدعم تقاليد الشعب الأفغاني في تصميمها ، بالإبداع الهائل ، والاعمل اليدوية ، فضلا عن أفكارهم ، ان مجموعتها الأولى تهدف إلى منع اختفاء التقاليد الشرقية والغربية في صناعة النسيج . ومع ذلك، قد تستغرق صناعة بعض هذه الملابس الجميلة اشهرلصنعها ، على عكس الوتيرة السريعة لعالم الموضة اليوم .

من أجل أن تكون قادرة على العمل وتطوير العلامة التجارية الخاصة بأزيائها ، قررت تنظيم عرض الأزياء الخاصة بها ، من سلسلة اعمال مصنوعة من مواد ذات جودة عالية. تستمد صافيكا كيس إلهامها من الملابس التقليدية التي بدورها تحتوي على إشارات إلى الانماط الأفغانية المتعددة الالوان . باتباع أسلوب معين من الخياطة، تصاميم صافي لديها أسلوب هندسي متميز.

وقد قدمت مجموعتها الأولى، المسماة “اللهب”، في كانون الأول/ديسمبر الماضي في منظمة “العمل من أجل المرأة” في أثينا. هناك التقينا بالمصممة التي دخلت مؤخرا في عالم صناعة الأزياء بشغف لعمل تغيير شامل في عالم تصميم الازياء ، لكي تقول لنا المزيد عن اعملها.

أنا أحب القوة التي توجد في الملابس والقدرة التي لديها على تحويلك لشخص اخر! لقد بدأت الخياطة من سن مبكرجدا وانا مستمرة في القيام بذلك منذ وقت طويل .

ولكن ما الذي جعلك تتابعي هذة المهنة في مجال الأزياء ؟

أمي كانت خياطة قررت أن أتبع خطاها وبدأت أتدرب عندما كنت في الثانية عشرة من عمري . كنت أشاهد الأزياء المذهلة التي يرتديها السكان الأصليون في أفغانستان وطاجيكستان وإيران ، وفتنت باناقة ملابسهم . ولكن عندما سمعت مناقشات حول الموضة في بلدي، لم يكن أحد يتحدث عن تلك الملابس الخلابة بألوانها المتعددة . لذلك أردت أن اصنع شيء يعبرعن الأزياء الشرقية والغربية في نفس الوقت أردت أن يكون تحديا لهذه الآراء .

هل تعلمت تصميم الازياء بالتدريب من نفسك أم درست تصميم الأزياء؟

بدأت بعمل تصميم الملابس، بدأت أصنع ملابس لأختي لكي اتدرب على الخياطة . وسرعان ما أدركت أنه بامكاني أن اصنع الملابس الأصلية وقررت دراسة تصميم الأزياء . وفعلا درست تصميم الازياء عندما كنت في إيران .

ما هو أكبر درس تعلمته من عرض الأزياء الأول لكي؟

تعلمت شيئاً واحداً، أيما كنت، اينما اتيت، لا يهم. يمكنك أن تكون ما تريد أن تكون. الأمر بيدك لتحقق ذلك .!

ما هي النصيحة التي تقدميها للشباب أو لأولئك الذين يعتقدون أنه لا شيء ممكن تحقيقة؟

كل ما أطلبه من الشباب هو أن يثقوا بأنفسهم، وأن لا يفقدوا أملهم . لقد واجهت الكثير من الصعوبات في حياتي ، لا توجد مصممة أزياء معروفة من أفغانستان ، وأردت أن أكون الأولى . بما اني استطعت أن أفعل ذلك ، يمكن للجميع تحقيقة !

مرتضى رحيمي