نتمتع بالشجاعة و الصبر من أجل مستقبل أفضل

في نضالنا من أجل عالم بلا ظلم وأحكام مسبقة, الصحفيون الجدد يبدأون رحلة العدد 12 من صحيفة “طيور مهاجرة” بقصة عالية العائشة, لاعبة البوتشيا السورية. “أود تشجيعهم على اللعب بشكل جيد. عليهم بعدم الانعزال عن المجتمع, عليهم بالخروج من المنزل و تكوين صداقات. شخصياً قمت بتكوين العديد من الصداقات عبر هذه الرياضة.” هذه كانت رسالة عالية للأشخاص من ذوي الإعاقة.

“”جامعين ذكريات الهجرة و الترحيل”. ما الذي يحتاجه أي شخص ليكون مواطناً فعالاً في بلده الجديد؟ “معرفة خليفتنا الثقافية, بإرثنا,وتاريخنا, و الأمور التي نمتاز بها,” هذا كان تصريح السيد نيكوس باباكوستاس, أحد منظمي معرض “اوتكاست يوروب”.

“شبان موهوبون خلف مسرحية ستارة شيكسبير”. اقرأوا عن رحلة المجموعة المسرحية التابعة لشبكة لحقوق الطفل إلى فرنسا برفقة هاملت و عن تأثير المسرح على الشبان. “من الجميل أن تمثل مسرحية أمام أصدقائك, لكن التمثيل أمام حشد كبير من الناس هو أمر صعب”, هذا ما قاله لنا ازايا اومباموغي الذي مثل دور ابن الملك هاملت في المسرحية.

لمرة أخرى, نرحب في مجموعتنا بأعضاء جدد و نتعرف عليهم من خلال قصصهم. “خاطرنا بحياتنا لنعيش بشكل أفضل, لا يوجد لديكم سبب للإشفاق علينا. أتينا هنا من أجل تحسين حياتنا. ليس بإمكانكم تصور اللحظات التي مرينا بها” هذا ما كتبته زينب خليفة البالغة من العمر 17 عاماً و التي تعيش مع عائلتها في مخيم ثيفا للاجئين منذ عام كامل.

ستجدون كل هذه القصص بالإضافة إلى قصص أخرى في هذا العدد رقم 12 من صحيفة “الطيور المهاجرة”. قراءة طيبة!

الطيور المهاجرة